elforosat lovers


elforosat lovers

منتــــدى محبــے الفروســــاتــــ
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 منوع من الاسلاميات6

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
HAMMODA
«´¨`•..¤*مشـرف عام*¤.. •´¨`»
«´¨`•..¤*مشـرف عام*¤.. •´¨`»


.. : .
النقــــــــــــــاط : 13613
العــــــــمــــــــر : 19
الابراج الفـلكـيــه : السرطان
الأبراج الصينيــة : الثور
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: منوع من الاسلاميات6   الإثنين مارس 01, 2010 12:31 pm

# الحديث : هو المصدر الثاني للتشريع الإسلامي بعد القرآن الكريم .
ـ وهو ما أثر عن النبي ـ صلى الله عليه وسلم ـ من قول أو فعل أو تقرير .
ـ والحديث قسمان : متواتر ، وآحاد ، فالمتواتر مقبول قطعا . والآحاد يقع فيه الصحيح والحسن والضعيف .
ـ وأهم مصنفات الحديث : الكتب الستة وعلى رأسها صحيح البخاري ، ومسلم ، وموطأ الإمام مالك ، ومسند الإمام أحمد ، وسنن الدارمي ، وغيرها .
# الحج : القصد .
ـ وهو قصد بيت الله الحرام لأداء مناسك مخصوصة في زمن مخصوص .
ـ وهو ركن من أركان الإسلام ، فرضه الله ـ عز وجل ـ على كل مسلم ومسلمة في أواخر السنة التاسعة للهجرة ، مرة واحدة في العمر .
ـ يتعين على المسلم أداؤه متى كان بالغا عاقلا مستطيعا ، ومن لم يكن مستطيعا بجسده وكان يملك المال وجب عليه أن ينيب من المسلمين من يحج عنه .
ـ ومناسك الحج هي :
1 ـ الإحرام 2 ـ الطواف بالكعبة 3 ـ السعي بين الصفا والمروة
4 ـ الحلق أو التقصير5 ـ المبيت بمنى 6 ـ الوقوف بعرفة
7 ـ المبيت بمزدلفة 8 ـ رمي الجمرات 9 ـ الذبح أو النحر .
# الحرام : الممنوع والمحظور .
ـ وهو ما يثاب تاركه ، ويعاقب فاعله ، مما نهى الله ـ عز وجل ـ عنه أو رسوله ـ عليه الصلاة والسلام ـ .
ـ من أمثلته : الزنا ، شرب الخمر ، الميسر ، الربا ، الكذب ، عقوق الوالدين ، وقطيعة الرحم ، وغيرها .
ـ التحريم حق الله سبحانه وتعالى ، يبينه الله سبحانه وتعالى في كتابه ، أو يبلغ به رسوله ـ عليه الصلاة والسلام ـ في سنته .
ـ اقتضت حكمة الله ـ عز وجل ـ ألا يحرم شيئا إلا لضرورة ، إما على الفرد ، أو على المجتمع ، في دينه ، أو عرضه ، أو عقله ، أو ماله ، أو نفسه ، وهي الضرورات الخمس التي جاءت الشريعة بالمحافظة عليها .
# الحلال (المباح) : المباح ، المأذون فيه .
ـ ما يكون فيه الإنسان مخيرا بين الفعل والترك .
ـ من أمثلة المباح : الأكل ، الشرب ، النوم ، البيع ، الشراء ، وغيرها .
ـ من رحمة الله ـ عز وجل ـ بعباده أن سخر لهم ما في السماوات ، وما في الأرض من الأطعمة ، والأشربة ، والمواد والألبسة ، فأباح استعمالها ، مثل : الحبوب والثمار والزروع ، ويستثنى من ذلك ما جاء في الكتاب أو السنة تحريمه ، لخبثه ، أو لضرره أو غير ذلك .
# الحسنة : ما يسر ويبهج من النعم .
ـ تطلق على عمل الخير ، وعلى ما يثيب الله به على الأعمال الصالحة ، وعلى ما يصيب الإنسان من النعم في بدنه وماله . ويقابلها السيئة قال تعالى : (وأتبع السيئة الحسنة تمحها) .
# الحيض : ويسمى أيضا الطمث .
ـ وهو فقد الدم الذي يحدث مرة كل شهر تقريبا عند معظم النساء اللاتي في سن الإنجاب ، وتستمر فترة الحيض من ثلاثة إلى سبعة أيام .
ـ ويبدأ الحيض عند معظم الفتيات بين سن العاشرة والسادسة عشرة ، ويتوقف عندما تبلغ المرأة مرحلة الإياس أو ما يسمى بسن اليأس ، ويكون عند معظم النساء في عمر 45 ـ 55 سنة .
ـ وأثناء الحيض تمتنع المرأة من : الصلاة ، والصيام ، وقراءة القرآن ، والطواف بالبيت ، والمكث في المسجد .
ـ وإذا انقضى الحيض وجب عليها الاغتسال ، والقيام بالأعمال الصالحة ، وتقضي الصيام ، ولا تقضي الصلاة .
# الحوض : مجتمع الماء .
ـ ما خص الله تعالى به نبيه محمد صلى الله عليه وسلم في الآخرة ، قال صلى الله عليه وسلم : "حوضي مسيرة شهر (أي : طوله وعرضه) ، ماؤه أبيض من اللبن ، وأحلى من العسل ، وريحه أطيب من المسك ، وكيزانه (أي : أكوابه) كنجوم السماء ، من شرب منها فلا يظمأ أبدا " .
ـ وهذا الحوض يشرب منه المؤمنون بالله ورسوله ـ صلى الله عليه وسلم ـ المتبعون لسنته ، ويطرد عنه من استكبر وأعرض عن اتباع السنة ، ويشرب المؤمنون بعد يوم القيامة العظيم ، وقبل المرور على الصراط .
# الحساب : العدُّ والإحصاء .
ـ وهو اطلاع الله ـ عز وجل ـ العباد على أعمالهم يوم القيامة ، ثم مجازاتهم عليها .
ـ وهو مقتضى حكمة الله ـ عز وجل ـ ، وعدله بين الخلق ، ليقوموا بالطاعة في الدين ، ولا يظلم بعضهم بعضا .
ـ والناس في الحساب على أقسام :
من ترجح حسناته سيئاته ، فيدخل الجنة .
ومن ترجح سيئاته حسناته ، فيدخل النار ، إلا أن يشاء الله ، وأما الكفار والمنافقون ، فيعذبون في النار خالدين فيها أبدا .
# الحشر : الاجتماع .
ـ اجتماع الخلائق من قبورهم في يوم القيامة .
ـ ويكونون على حالهم يوم ولدتهم أمهاتهم : حفاة (أي : غير لابسي نعال) عراة ، غُرْلا (أي : مختونين) .
# الحجاب : السَّتر .
ـ ما تلبسه المرأة من الثياب سترا للعورة عن الأجانب (غير المحارم) .
ـ وللحجاب شروط وهي :
1 ـ استيعاب الثوب لجميع بدن المرأة .
2 ـ أن يكون واسعا ، لا يظهر مفاتن المرأة .
3 ـ ألا يكون شفافا .
4 ـ ألا يشبه ملابس الرجال .
5 ـ والحجاب من محاسن الإسلام ، ومكارم الأخلاق ، وعندما أهملته كثير من الشعوب كثرت فيها المفاسد الأخلاقية ، والجرائم ، وانحلَّت عرى الأسر . انظر العورة .
# الحدود : جمع حد ، وهو المنع .
ـ وهي العقوبات الشرعية على الذنوب الكبيرة .
ـ حد الردة ، حد قطع الطريق ، حد الزنا ، حد القتل ، حد السرقة ، حد القذف ، حد شرب الخمر .
ـ وهذه الحدود شرعها الله ـ عز وجل ـ لحكمة عظيمة ، منعا للجريمة ، واستتبابا للأمن ، وحفاظا على ضروريات الشريعة ، بحفظ : الدين ، والنفس ، والعقل ، والمال ، والعرض .
ـ ولإقامتها شروط ، تعرف بالتفصيل في كتب الفقه .
# الحكم : القضاء .
ـ مجموع الأوامر التي جاءت الشريعة الإسلامية بالحض عليها ، والنواهي التي أمرنا باجتنابها ، وما أباحت الشريعة فعله .
# الحكمة : إتقان الأمور وإحكامها ، بأن تنزل الأمور منازلها ، وتوضع في مواضعها .
ـ وصواب الأمر وسداده ، وإخضاع الأمور إلى منطق الأولويات .
# الحلم (الرؤيا) : بضم الحاء وسكون اللام وضمها وهو ما يراه النائم .
ـ وما يراه النائم على ثلاثة أنحاء :
1 ـ الرؤيا الصالحة من الله بأن يرى ما يحب ، فيحمد الله عليها ، ويخبر بها من يحب .
2 ـ الحلم من الشيطان ، بأن يرى ما يكره ، فيتفل عن يساره ثلاثا ، ويستعيذ بالله من شرها ، ولا يخبر بها أحدا .
3 ـ أضغاث أحلام وأخلاط ، فيعرض عنها ، ويستعيذ بالله من شرها .
# الحسد : تمني زوال النعمة من الغير .
ـ وهو نوعان :
1 ـ تمني النعمة الدينية الحاصلة للغير ، كتعليم القرآن ، والحكمة ، والمال للصدقة ، دون أن زول من الغير ، فهذا محمود وجائز .
2 ـ تمني زوال النعمة من الغير ، دينية أو دنيوية ، فهذا من أعظم الذنوب ، وأكبر الكبائر ،
قول تعالى ( ومن شر حاسد إذا حسد ) الفلق الآية : 5 . ويقول ـ عليه الصلاة والسلام ـ : لا تحاسدوا . [wow][/wow]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://elforosatlovels.yoo7.com
 
منوع من الاسلاميات6
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
elforosat lovers :: المنتدى العام :: «®°•.¸.•°°•.¸.•°™ القسم العــام ™°•.¸.•°°•.¸.•°®»-
انتقل الى: